اشترك
Buy Neuth France products

الكرايو…طريقة جديدة للتخلص من الدهون

0

الكرايو أو تقنية تجميد الدهون ، هو إجراء غير جراحي بأستخدام جهاز للتخلص من الدهون في مناطق معينة من الجسم. وهذه التقنية ليست مخصصة للأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة أو يعانون من زيادة الوزن بشكل ملحوظ ، فهي اختيار مناسب للحالات التي تعاني زيادة بسيطة في الوزن

عام 2012 cryolipolysis تم تسجيل براءة اختراع هذه التقنية تحت اسم

ما هي مناطق الجسم الأنسب لتتخلص من الدهون بتقنية التجميد “الكرايو” ؟

صادقت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية على استخدام هذه التقنية في مناطق معينة مثل الذراعين والفخذين والبطن وأسفل الظهر والأرداف

كيف تعمل تقنية الكرايو ؟

يستخدم جهاز صغير لتجميد الخلايا الدهنية تحت الجلد التي لا تستجيب للنظام الغذائي وممارسة الرياضة،بالتجميد تموت هذه الخلايا وبالتالي تخرج من الجسم بشكل طبيعي

أولاً ، يتم وضع طبقة خفيفة من الجل ومنديل على المنطقة المحددة لحماية الجلد. ستشعر بإحساس شفط للجلد وبرودة شديدة بالإضافة إلى أحاسيس محتملة أخرى – مثل الوخز واللسع والتقلص – وتقل هذه الأحاسيس بعد 5 إلى 10 دقائق عندما تصبح المنطقة مخدرة أثناء عملية التبريد

تستغرق الجلسة من 35 دقيقة إلى ساعة حسب المنطقة المحددة. بعد معالجة المنطقة ، يتم إزالة الجهاز ، ثم يتم تدليك المنطقة لمدة 2 إلى 3 دقائق للمساعدة في التخلص الخلايا الدهنية

ما مقدار الدهون المتوقع خسارتها من تقنية الكرايو ومتى ستبدأ في ملاحظة النتائج ؟

أظهرت الدراسات انخفاض للدهون في المنطقة المحددة ما بين 15 الى 28 في المئة بعد جلسة واحدة . وتبدأ في ملاحظة التغييرات بعد 3 أسابيع من العلاج ،ويلاحظ تحسن كبير بعد حوالي شهرين

… من مزايا تقنية الكرايو انه

لا يتطلب تدخل جراحي

يمكن القيام به في العيادات الخارجية

لا يحتاج المرضى للتخدير

قد يتم علاج أكثر من منطقة واحدة من الجسم في جلسة واحدة

يمكن لمعظم الأفراد استئناف أنشطتهم اليومية الطبيعية فورًا بعد العلاج

يمكن تنفيذ الإجراء على الأشخاص من جميع الأعمار

لا يوجد أي تلف للألياف العصبية أو الأوعية الدموية أو العضلات أو أي أضرار للجلد في منطقة العلاج

! أشخاص لا يتناسب لهم تجربة تقنية الكرايو

أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية

الأشخاص الذين يعانون من ضعف عام في جهاز المناعة

الأمراض الجلدية الناجمة عن اضطرابات الجهاز المناعي ، مثل الأكزيما أو الصدفية

الذين يعانون من السمنة المفرطة أو يعانون من زيادة الوزن بشكل ملحوظ

لا ينبغي إجراؤه على مناطق مصابة من الجلد أو تحتوي على الدوالي أو التهاب

المصابون بمرض رينود. وهى حالة نادرة تؤدي فيها درجات الحرارة الباردة إلى إعاقة تدفق الدم إلى أصابع اليد وأصابع القدم

المصابون بمرض الغلوتينين البارد وهو نوع نادر من فقر الدم المناعي ، حيث يهاجم الجهاز المناعي الجسم بسبب تدمير خلايا الدم الحمراء

Share.

Comments are closed.